اخبارلبنان

حكومة خلال اليومين المقبلين!؟… هذا ما كشفه أحد النواب

في ضوء إحياء مشاورات تشكيل الحكومة، أعلن تكتل الاعتدال الوطني النيابي أنّه لن يمنح الحكومة الثقة إن لم يكن التكتل ممثلاً بوزير ضمن التشكيلة وبحقيبة وازنة وتابع: “لا يراهن أحد على محاولة إستمالتنا أو الإلتفاف على تمثيلنا، فثقة من نمثل شعبياً لا يمكن أن نفرط بها، وبالتالي هذا الموقف حاسم ولا رجوع عنه”.

كما أعلن التكتل “عدم الرهان على أي صيغة حكومية تمنح الثلث المعطل لهذا الطرف أو ذاك، فالتعطيل الذي بات سلاح البعض لا يمكن أن يستمر ولا يمكن جعل مجلس الوزراء مطية لأهواء فريق أو شخص، يعطل البلد من أجل مصالحه وأهوائه”.

 وطالب التكتل المعنيين بالتشكيل “تقديم المصلحة الوطنية على ما عداها من حسابات، فوضع الناس ما عاد يحتمل”.

وفي حديثٍ مع “النهار”، أكدّ عضو تكتل “الاعتدال الوطني” النائب سجيع عطيه، أنّ “الأجواء ايجابيّة” في ملف تشكيل الحكومة ومن الممكن أن تبصر حكومة جديدة النور في اليومين المقبلين، وأن الكتلة تدعم الرئيس المكلّف نجيب ميقاتي.

وتعقيباً على سؤال عن الشروط التي وضعها تكتّل الاعتدال الوطني، في ما يخصّ منح الثقة للحكومة، قال عطيه: “طلبنا أن تشكّل الحكومة مع الأخذ بالاعتبار حجمنا النيابي كتكّتل وتمثيلنا لشعب عكار الذي يمثّل 10٪ من الشعب اللبناني، ومن حقّنا الطبيعي أن تمنح لنا وزارة وازنة ذو خدمات، مثل وزارة الاقتصاد، الاشغال، الصحّة أو التربية.”

وأضاف: “وضع البلد على كف عفريت، والناس على حافة المجاعة، لذلك التعطيل مرفوض لأي جهة كانت”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى