اخبار إقتصادية

نقابة اصحاب المحطات توضح ما يحصل.. هل تعود الطوابير؟

أصدر أمين سر نقابة أصحاب المحطات في لبنان حسن جعفر، بعد تشاور أعضاء النقابة، بيانا، أوضح فيه “ما نشهده منذ بضعة أيام وحتى اليوم من طوابير على المحطات”، وقال:” يهمنا ان نوضح للرأي العام سبب عودة هذه الطوابير لكي لا يقع اللوم علينا كالعادة.

شهدنا عودة هذه الطوابير منذ يوم الجمعة الماضي تقريبا والسبب وراء ذلك ان مصرف لبنان لم يضع آلية واضحة لفتح اعتمادات البواخر الجديدة للشركات المستوردة للنفط فبالتالي قامت بعض الشركات بتسليم مادة البنزين بكميات قليلة من البواخر التي لديها اعتمادات مسبقة الى حين وضوح الرؤية في ما يخص الالية الجديدة لفتح الاعتمادات، هذا بالإضافة الى ان يومي السبت والأحد هما يوما عطلة ونهار الاثنين كان يوم عطلة رسمية بسبب عيد انتقال السيدة العذراء مما ادى الى عدم تسليم الشركات مادة البنزين لثلاثة أيام متتالية.

اما بالنسبة للمحطات، فهي أيضا تقوم بتسليم مادة البنزين الان الى حين نفاد مخزونها ولكن الجدير بالذكر اننا كمحطات ليس لدينا القدرة على ملء خزاناتنا بسبب تقلص راسمالنا نتيجة الخسائر التي وقعنا فيها وإرتفاع سعر البنزين والارتفاع المستمر للدولار في السوق السوداء وبالتالي المخزون الذي لدينا لا يكفينا لايام عدة كما وان بعض المحطات قد اضطرت الى الاقفال نتيجة لنفاد مخزونها”.

وطالب جعفر مصرف لبنان “وضع آلية محددة وسريعة لفتح الاعتمادات لمادة البنزين لكي لا نصبح مجبرين على اقفال محطاتنا بسبب نفاد مخزوننا مما سيفاقم الطوابير في محطات اخرى”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى